مقـالات وكـتاب

تغريدات رمضانية (9) “حقيقة التقوى ✍ الشيخ منصور ال هاشم

البيرق : الشيخ منصور ال هاشم

.

من أسمائه سبحانه الحكيم , والحكيم : الذي يضع الأشياء في مواضعها.
لم تَخْلُ عبادةٌ من العبادات من حكمة لله, أدركها من أدركها و جهلها من ذهل عنها.
رمضان مادته وعنوانه : الصوم، صوم عن شهوة الطعام والشراب..وموضوعه: التقوى
والتقوى: صوم عن الآثام ,صوم عن شهوة فضول الكلام ،وصوم عن قول الزور، صوم عن ضياع القيم وإهدار الأخلاق وهذا “بيت القصيد”.
هذه هي التقوى التي نسمعها كثيرا ولكننا مازلنا نرددها ولم ندرك معانِـيْها, ولم نبلغ مراميها ،ولم نجعلها واقعا حيا في حياتنا اليومية أعني :(( القِــيَــمْ والأخلاق)) فهي الحَـلْـقَـةُ المفقودة التي يريد الصوم أن يعيدنا إليها ويعيدها لنا. ﴿ إِنَّ الْمُتَّقِينَ فِي جَنَّاتٍ وَنَهَرٍ* فِي مَقْعَدِ صِدْقٍ عِندَ مَلِيكٍ مُّقْتَدِرٍ﴾[1]

حقيقة التقوى : أن لا يجدك حيث نَهاك، ولا يفقدك حيث أمرك.

[1] ــ {القمر: 54ــ 55}

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock