الاقتصاد والسفر والسياحة

الهيئة الملكية بمكة إعادة فتح جبل النور والبدء بتطوير 5 مواقع تاريخية

تطوير 5 مواقع تاريخية وهي: العقبة، عين زبيدة، جبل ثور، بئر ذي طوى، منطقة الحديبية.

البيرق : متابعات

 

أعلنت الهيئة الملكية لمدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة، تطوير مساري الصعود إلى جبل النور وثور، وتوفير الخدمات على طولهما، إضافة إلى متطلبات الأمن والسلامة للزوار.
وبمشيئة الله سيعاد فتح جبل النور (غار حراء) أمام الزوار خلال هذا العام 2021، إضافة إلى المركز الثقافي الذي يضم معرض الوحي، ومتحف القرآن الكريم،

وأشارت الهيئة الملكية عبر حسابها على شبكة التواصل «تويتر»، إلى أنه سيتم البدء بأعمال تطوير 5 مواقع تاريخية أخرى هذا العام والعام المقبل في مكة، وهي: العقبة، عين زبيدة، جبل ثور، بئر ذي طوى، منطقة الحديبية.

واستضافت الهيئة الملكية لمدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة سابقا، الزيارة الميدانية للجنة التنفيذية لمسار المواقع التاريخية الإسلامية والمتاحف التابعة لبرنامج «خدمة ضيوف الرحمن»، لعدد من المواقع الأثرية في مكة والمشاعر المقدسة، بحضور رئيس اللجنة نائب وزير الثقافة حامد فايز، يرافقه أعضاء اللجنة، وتهدف الهيئة من استضافة الزيارة إلى إطلاع اللجنة على سير عمل مشاريع المواقع التاريخية القائمة.

المواقع التاريخية المستهدفة:

جبل النور (حراء) :
جبل النور (حراء) يبعد 4 كلم عن المسجد الحرام وتقدر مساحة التطوير: 67,107 م2 وسيتم البدء في التشغيل: 2021

المركز الثقافي بجبل النور:
ويبعد 4 كلم عن المسجد الحرام وتقدر مساحة التطوير: 67,107 م2

مرافق المشروع
تشمل مركز الزوار ، متحف القرآن الكريم، ومعرض الوحي، وطريق الصعود إلى الغار، المرافق التجارية، الخدمات

منطقة العقبة
شهدت هذه المنطقة بيعتي العقبة «الأولى» و»الثانية» قبل الهجرة النبوية و بنى فيها أبوجعفر المنصور مسجد البيعة سنة 144هـ وتبعد 4 كلم عن المسجد الحرام وتقدر مساحة منطقة التطوير: 20,000 م2وسيتم البدء بأعمال التطوير: 2021م

عين زبيدة
بنيت سنة 186هـ بأمر من زبيدة بنت جعفر بن المنصور؛ لسقاية الحجاج والمعتمرين والمقيمينويقدر امتداد مسار العين: 30 كلم
وتقدر مساحة منطقة التطوير: 84,000 م وسيتم البدء بأعمال التطوير: 2022م

جبل ثور
يضم الغار الذي أوى إليه النبي صلى الله عليه وسلم بصحبة أبي بكر الصديق رضي الله عنه أثناء الهجرة إلى المدينة
4 كلم عن المسجد الحرام وتقدر مساحة منطقة التطوير: 127,929 م2 وسيتم البدء بأعمال التطوير: 2022م

بئر ذي طوى
البئر التي بات عندها النبي صلى الله عليه وسلم واغتسل من مائها، قبل دخول مكة وتبعد 1.5 كلم عن المسجد الحرام وسيتم البدء بأعمال التطوير: 2022م

منطقة الحديبية
شهدت اتفاق صلح الحديبية بين المسلمين ومشركي قريش في عام 6 للهجرة وتبلغ مساحة التطوير 37 ألف م2 تقريبا
وتبعد 24 كلم عن المسجد الحرام

.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock