عاجل

28 يوليو، 2020

رواية ” سعودي مونتانا ” قصة حقيقة تجسد البعد التاريخي والثقافي لصراع حضانة الابناء ، فهل تتحول الى فيلم سينمائي

البيرق :   محمد الحمري 

.

 

من خلال قروب الرواية العربية قادتني الصدفة لقراءة التعريف بقصة حقيقية بعنوان ” سعودي مونتانا ” القصة تدور حول نزاع حضانة الابناء بين أب سعودي وأم أمريكية.

.

ويشير التعريف الوارد في موقع Amazon بان هذه الرواية لا تتحدث عن نزاعٍ بين ثقافتين ثقافة الشعب الأمريكي وثقافة الشعب السعودي؛ إنما هي تجربة إنسانية شهدت الإفصاحٌ عن مشاعر الحبِّ، والتفاهم ، و التعبير عن الاحترام لمرونة ثقافتهم، وانتصارهم للعدالة. 

.

.
واضاف الموقع ان قصة ” سعودي مونتانا ” تتمحور حول شاب من المملكة العربية السعودية حينما تم ابتعاثه للدراسة للولايات المتحدة الأمريكية و من ثم زواجه من فتاة أمريكية و بعد ذلك حصول فصول كثيرة من الخلافات نتيجة فوارق اجتماعية و ثقافية و خلال تلك الفترة رزقنا الله بثلاثة أبناء بنتان وولد وبعدها تم اصطحاب الزوجة الأمريكية للعيش في السعودية إلا أنها لم تستطيع التأقلم و العيش في المجتمع الشرقي العربي مما نتج عنه هروبها بأبنائي الثلاثة في ظروف غامضة أثناء حرب الخليج (غزو الكويت) ما اضطرني لبذل الكثير من الجهد والعناء لاستعادة أبنائي و ذلك ليس بالطريقة التي انتهجتها ولكن حرصت على إتباع الطريقة النظامية عبر الإحتكام إلى القانون الأمريكي، و بعد فصول طويلة من المرافعات و القضايا انتهت بحكم قضائي لصالحي ، لقد كان قرار محكمة المنطقة القضائية الخامسة بولاية مونتانا، مقاطعة جيفرسون نافذاً، إذ قضى بموجبه منحي حق حضانة أطفالي الثلاثة، ربما هذه أول واقعة قضائية تسجّل من نوعها في تاريخ القضاء الأمريكي. الرواية عامرة بالكثير من المواقف والمفارقات المثيرة وأيضا المحفزة للتأمل في سياق حوار الثقافات والحضارات ، كما يمكن للقارئ أن يستخلص منها الكثير من الدروس والعبر التي قد تفيده في مشوار الحياة وفي التعامل مع الثقافات الأخرى.

رواية “سعودي مونتانا” تم طبعها من قبل دار نشر تكوين  للنشر و التوزيع بالمملكة العربية السعودية و ايضاً تمت ترجمته للغة الانجليزية و نشره على موقع امازون كيندل حول العالم.

.
و الجدير بالذكر ان أحداث هذه القصة هي انعكاس محوري للاختلاف في ثقافة و مرجعية كل أنسان و إنسانة تجمع بينها رابطة كرابطة الاسرة و بالتأكيد أن الكثيرين ربما يعيشون أحداث هذة القصة ربما في أماكن مختلفة من العالم و أزمنة مختلفة عن زمن هذة القصة و هي مثار جدل واسع في الاوساط الاجتماعية و خاصة المحافظة و المنغلقة على ذاتها و لا تريد الانفتاح على الطرف الاخر او ربما الطرف الاخر لا يريد ان يتنازل ما يعيشه هو ضمن ما يراه هو مناسب له !

.
صاحب هذه القصة الحقيقية هو : ابراهيم بن خليل الربيعة و أولاده هم : الابن : عبدالعزيز و البنات : ريما و ياسمين
وهم يعيشون الان في مدينة الخبر بالسعودية منذ حصول السيد أبراهيم على حضانة أبنائه منذ سنة 1994 م و حتى اليوم لسنة 2020م.

 

.

# ماذا قال ابراهيم الربيعة عن روايته

وحول رواية سعودي مونتانا يقول الاستاذ ابراهيم الربيعة كاتب الراوية إنها قصتي الحقيقيه عشت من خلال احداثها مغامره حقيقيه من أجل إجتثاث حقي من دهاليز المحاكم الأمريكية بحضانه الأبناء… ومررت بكل المحطات…والطرقات المتعرجة منها والمستويه ٣٠عاما منها ابتلاءات ومحن!!! موت…انفصال.. فراق. واتذكر دوما أن القدر يأتي دوما معه .. اللطف …نصمد وننهار … ونستعد للوقوف من جديد مرة أخرى …نجد الداعمين…وفي الغالب نعود ومعنا رجاء وأحلام بغد جميل واعد وأماني بوعد للتلاقي وإن لم يتسع المكان ففي أهداب العيون متسع فسيح …ونلتقى ولا حدود فأكاد لا أعرف من أنا .. أنا منهم .. أنا هم .. هم أنا …وسيحدث إن شاء الله إن أمهلنا الموت ..وتذكروا مرة أخرى أننا نبتسم من جديد لنقنعكم أننا بخير مادامت الحياة بخير وإن كنا كذلك ما دمنا بخير بينكم.

.

# لماذا نقل لنا هذه التجربه.

يقول “الربيعة” هذه الرواية ليست نسيجاً من الخيال بل هي تصويرٌ لأحداث واقعية حدثت في مجتمعين مختلفين لا يفصل بينهما المكان فحسب ولكن على نحو أكثر يباعد بينهما المعتقد والتقاليد.. إنها تحكي وقائع تجربة إنسانية زاخرة بالأحداث التي عايشتها في مرحلة الشباب، دفعتها نحوي عاطفتي المحرومة وانتقالي المباشر من مجتمع محافظ ومتمسك بعاداته وتقاليده إلى مجتمع منفتح في شتى جوانبه..

واشار ان لقائي الغير متوقع بجينفر تلك الفتاة الأمريكية التي غيرت مجرى حياتي وقادتني لأحداث ما كانت في الحسبان، كان خاتمتها واقعة قضائية تعد الأولى من نوعها في تاريخ القضاء الأمريكي..

.

.

واضاف “الربيعة ”  لقد حاولت جاهداً نقل تلك التجربة التي عشت أحداثها المثيرة من خلال هذه الرواية، لتكون مرآة تعكس صورةً تقريبة لحجم التباين والتقارب بين ثقافتين متباعدتين في المكان ومختلفتين في التوجه، بالتالي تلقي الضوء على قضية اجتماعية تتطلب المزيد من الدراسة والمتابعة، إنها قضية ابتعاث الشباب للدراسة في تلك المجتمعات المنفتحة وما قد يقف في طريقهم فينجذبون إليه بحكم السن وقلة التجربة فيعيق تقدمهم ويعرقل تحقيق الغاية من ابتعاثهم، وكيف يتم تلافي كل هذا ببرامج وطنية تبصرهم بواقع تلك المجتمعات وتحصنهم من الوقوع في براثن الإغراءات الكثيرة وتمنعهم من العدول عن طريق تحصليهم العلمي.. ولعل تجربتي تلك والتي تضمنتها هذه الرواية تكون النواة لرؤية اجتماعية وثقافية تعزز الوعي لدى شبابنا وتمنحهم تصوراً استباقياً لكافة المعطيات التي قد يواجهونها عند الانتقال لمجتمعات أخرى. 

 

وحول الرواية يقول محمد الفوز في مقاله قراءة في رواية سعودي مونتانا بصحيفة التحلبة الالكترونبة  ” هل نعتبر صراع إبراهيم و جنيفر صراع الشرق و الغرب؟ هل هو لعبة امبريالية وقودها الأبناء الذين لم يتسلحوا بما فيه الكفاية للدفاع عن مشاعرهم أو لقول كلمة حق دون تدخل الأبوين؟

وختم ” الفوز مقاله ”  أحداث رواية ( سعودي مونتانا) جدلية و مؤرقة منذ كان إبراهيم مبتعثا إلى أن خرج منها مُطلِّقاً ، و كأن أنتهى علاقة الشرق و الغرب ، أعتقد جازما أن تحويلها إلى فيلم سينمائي سيحقق قفزة في المشاهد إضافة إلى البعد القانوني و الأخلاقي و الإنساني في الرواية يجعلها من العيار الثقيل مع أنها “قصة واقعية” و أعتبرها سيرة ذاتية بسرد روائي إلا أن المتعة الفنية لا تُقصيك عن الوجع الإنساني و الجدل الأخلاقي بين الموروث الديني و الاجتماعي الذي تربى عليه إبراهيم و انصهر في شخصيته جعله أكثر تأزما في علاقته مع جنيفر ذات الدين الآخر و الفكر الآخر و السلوك الآخر و البُعد الآخر … ألم أقل لكم إنه صراع الشرق و الغرب تجسد في هذه الرواية ؟!

.

#عزيزي القاري

بامكانك الحصول الحصول على هذه الرواية من خلال التواصل مع شركة تكوين 👇  او من خلال مكتبة جرير او موقع امازون

.

.

 

 

[ عدد التعليقات : 0 ] [ 551 مشاهدة مشاهدة ] [ مصطلحات ذات صلة: ] [ التصنيف : ساحة الأدب والخواطر ]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اخر الاخبار

الملك سلمان لسلطان عمان : علاقاتنا متميزة وأتمنى لكم التوفيق في خدمة مصالح العمانيين (244 مشاهدة)

البيرق : فهد التركي . أجرى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - يوم أمس الأربعاء اتصالاً هاتفياً ، بجلالة السلطان هيثم بن طارق بن تيمور ، سلطان عُمان. . ونوّه الملك سلمان خلال الاتصال ، بمستوى العلاقات المتميزة بين ... التفاصيل

التفاصيل

العقار والخدمات العامة



المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي للصحيفة بل تمثل وجهة نظر كاتبها

جميع الحقوق محفوظة لـ صحيفة البيرق 2014

المهاد الذكية

المهاد الذكية