عاجل

24 يونيو، 2020

صانعو التاريخ ومعلمو الأجيال – سيدة نساء العالمين ( 1/ 7)

البيرق : الشيخ منصور ال هاشم

.

 

 

_________________________

 

رابط .. الحلقات السابقة .👈.. صانعو التاريخ ومعلمو الأجيال

_________________________

.

بسم الله الرحمن الرحيم

 

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسوله المبعوث رحمة للعالمين

.

وبعد أيها السادة الكرام

 

 هذا العنوان أيها الأخوة الكرام ليس عنوانا جديدا وليد اليوم ، بل هو عنوان سبق أن كتبت تحته بضعة مقالات منذ نحو أربع سنوات ، رأينا فيها نماذج مشرقة مُشَــرِّفَــة من سيرة الرعيل الأول من الصحابة الكرام ، ومدى محبتهم لله ورسوله ، واغتباطهم بهذا الدين ، وايثاره على النفس والنَّــفِـيس وكل ما سوى ذلك .

 

رأينا نماذج المجتمع المثالي ،و شاهدنا كيف صنعوا التاريخ والمجد الذي تردده الأجيال عَــبرَ الزمان والمَـكان.

 

صنعوا التاريخ والمجد الذي بلغوا به أقصى مدى وأعالي الذرى .

 

رأينا كيف قدمت تلك النماذج المُــثُــلَ والمِــثَال السامي للبشرية جمعاء ، في دينــهم وتدينهم وتعبدهم ، في أخلاقهم ، في معاملاتهم ، في رحمة الخلق وتعظيم الحق، فكانوا بحق المدرسة المثالية التي يجب أن نتربى فيها جميعا وتــتربى فيها الأجيال ، وتستلهم منها العظمة والسمو والقدوة ، والأسوة والخلود.

ستظل وتبقى مدرستهم المدرسة الأولى الخالدة التي لا منافس لها على طول المدى.

نعود اليوم إلى هذا العنوان والعود أحمد إن شاء الله تعالى .

أرجو تكرما وفضلا من صحيفتنا الموقرة فضلا ليس أمرا شاكرا لهم سلفا إدراج الروابط السابقة ضمن هذه السلسلة ــ وقد تعودنا منهم مثل هذا ـــ وذلك ليسهل على من رغب زيارتها ، لأن القصد الإفادة ، وليس مجرد الكتابة .

.

حينما نستعرض شيئا من سيرة أولئك العظماء من أبناء هذه الامة وحماة الملة فلذلك أهداف نبيلة وغايات كريمة

 

وتكمن أهمية ذلك في نقاط منها :

 

· النظر في سيرتهم عامة وسيرة رسول الله ﷺ خاصة تعميقا للمحبة والاقتداء وقد قال ﷺ : (لا يؤمن أحدكم، حتى أكون أحب إليه من والده وولده والناس أجمعين.) أخرجه البخاري (15) ومسلم (44) .

 

· فتعميق هذه المحبة وتقويتها في القلب يحتاج من العبد معرفة بأخباره ﷺ وأحواله وحياته المباركة العطرة .

 

· الحرص على معرفة السيرة النبوية وروايتها لأبنائنا ليتربى الأبناء على معرفتها ، فـتمتلئ قلوبهم محبة لهذا النبي العظيم ﷺ وللصحابة الكرام ، فهم آباؤنا وقدوتنا، وسلفنا الذي نسير على خطاهم ،ومدرستنا التي نتعلم منها وفيها.

 

قال بعض السلف : “كان أبي يعلمنا سيرة رسول الله ﷺ ويقول: يا بني! هذه مآثر آبائكم فلا تضيعوا ذكرها”

 

· السيرة ثقافة تكوين وإعداد الفرد المسلم، والبيت المسلم ، والمجتمع المسلم.

 

· السيرة مدرسة ثبات على الحق والهدى وطمأنينة للنفوس وتسرية وتسلية لما قد يلاقيه المسلم في حياته من المكدِّرات والمنغصات.

 

ولذلك إذا تأملنا القرآن الكريم نجده يذكرنا بسير الأنبياء السابقين، وقد ذكر الله تعالى الحكمة من ذلك كما في قوله سبحانه: ﴿ وَكُلًّا نَقُصُّ عَلَيْكَ مِنْ أَنْبَاءِ الرُّسُلِ مَا نُثَبِّتُ بِهِ فُؤَادَكَ وَجَاءَكَ فِي هَذِهِ الْحَقُّ وَمَوْعِظَةٌ وَذِكْرَى لِلْمُؤْمِنِينَ ﴾ ( هود: 120)

وفي سورة الأنعام بعد أن ذكر الله تعالى ثمانية عشر رسولاً في آيات متتالية ، ثم أمر الرسول صلى الله عليه وسلم بالاقتداء بهديهم فقال: ﴿ أُولَئِكَ الَّذِينَ هَدَى اللَّهُ فَبِهُدَاهُمُ اقْتَدِهْ ﴾ ( الأنعام: 90).

 

قدم ذلك الجيل من الصحابة الكرام أنموذجاً حضارياً ، مثاليا منقطع النظير ، ظل عطاؤه مستمراً حتى يومنا هذا ، وسوف يظل نبراسا للأجيال القادمة مدى الدهر.

تظهر لنا هذه العظمة جلية حين نعلم أن هذا التاريخ المجيد ، والشرف الرفيع كان في فترة وجيزة لم تـتجاوز ثلاثة وعشرين عاما فقط .

 

وتحولوا بذلك من رعاة شاة وغنم إلى ملوك وقادة أمم .

 

لم يبهر تاريخهم المشرق أبناء المسلمين فحسب ، بل أبهر كثيرا من عقلاء العالم .

 

والمكتبات العالمية تزخر وتنطق بهذه الشهادة .

.____________

لقاؤنا يتجدد إن شاء الله الأسبوع القادم لنرى عظمة أحد أفراد ذلك الرعيل الأول

 

[ عدد التعليقات : 0 ] [ 183 مشاهدة مشاهدة ] [ مصطلحات ذات صلة: ] [ التصنيف : الاعلام والسير ]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اخر الاخبار

“الغرامة والسجن” للمخالفين للضوابط الصحية للإسكان الجماعي للأفراد (37 مشاهدة)

البيرق : فهد التركي . أصدرت وزارة الشؤون البلدية والقروية الضوابط الصحية للإسكان الجماعي للأفراد ، ومنعت الضوابط إسكان 20 شخصاً فأكثر بشكل جماعي أياً كانت فترة إقامتهم ، في أماكن داخل العمران أو خارجه ، إلا بتوافر الشروط الصحية والفنية اللازمة ، والتي ... التفاصيل

التفاصيل

العقار والخدمات العامة



المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي للصحيفة بل تمثل وجهة نظر كاتبها

جميع الحقوق محفوظة لـ صحيفة البيرق 2014

المهاد الذكية

المهاد الذكية