عاجل

23 مايو، 2020

يوم الفرح “ومن العائدين” كلنا مسؤول يا جدي .. ✍ بقلم الشيخ منصور ال هاشم

البيرق : بقلم الشيخ منصور ال هاشم

.

.

على غير العادة غابت عنا هذا العام بعض العادات الجميلة وفقدنا بعض خصائص رمضان التي يتميز بها .
وها قد أنقضت عِـــــدَّتُه وأشرق هلال العيد .
في ليل البارحة مضت ليلتنا ولم تغمض لنا عين .
جفانا النوم و هجرناه .
بتنا نرقب طلوع الفجر وبزوغ النهار بلهفة ، فرحا وابتهاجا بيوم العيد .
فصبيحة يوم العيد صبيحة مختلفة .
إنها جمال الحياة، و إشراقة البهجة والفرح والسرور .
هي ختام مسك شهر الصيام و القيام والقرآن .
(وَلِتُكْمِلُوا الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَىٰ مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ (البقرة:185)
اليوم يوم العيد يوم الفرح والمحبة .
يوم التسامح والصفاء .
يوم السلام .
يوم بهجة النفس وصفاء القلوب .
العيد كلمة صغيرة في مبناها ، كبيرة عظيمة في معناها .
ذلك حين يقول أحدنا لإخوانه : (….وأنتم بخير) و(من العائدين) .
ثم يأتيه الرد سريعا ( وأنتم بخير ) و( من العائدين ) .
يوم الفرح يتحقق الإخاء ،ويُهدِي الناس بعضهم بعضاً هدايا القلوب المُــحِـبَّة (تقبل الله طاعتكم) و(من العائدين ) .
يوم الفرح تــعم المسلمين فيه ألفاظ الدعاء والتهنئة عالية مرتفعة تعلو منازعات الحياة وآثارها ( كل عام وأنتم بخير ) .
العيد مدرسة تربوية عظيمة منهجها ومقررها : ( العيد : إطلاق روح الألفة والمودة ) .
يوم الفرح تشيع فيه الكثير من العادات الجميلة : تبادل الزيارات وصلة الأرحام والذهاب إلى بيت الأسرة الكبير الأصل والنبع ، الجد والجدة، والاجتماع في كنفهم، فيصبح للعيد معنىً أكبر و سعادة أكثر ( كل عام وأنتم بخير يا أحبة ) ( من العائدين ) ( تقبل الله طاعتكم ) .

.

لكنني أعتذر إليك يا جدي هذا العيد، قال لي أبي لن نزوركم هذا العيد بسبب كورونا، وقال لي ” خلك بالبيت”، وأنا يا جدي لا أعرف ما كورونا؟ إلاّ أن أبي يقول إنه مرض معدٍ خطير، ولمحبتي لكم يا جدي وحرصي على سلامتكم فــ ” كلنا مسؤول” بمنع انتشار هذا الوباء ، والحرص على سلامة بعضنا بعضاً من نقل العدوى ، قال أبي يا جدي هذا من الإجراءات الاحترازية .
مكره أنا يا جدي، لن أستطيع رؤيتكم هذا العيد ، وسأفتقد حضنك وحنانك وقبلاتك أنت وجدّتي الغالبة، وإني إليكم بالأشواق.
أعدكم أن أزوركم حين يختفي هذا الوباء قريبا ان شاء الله يا جدي .
أرجو لكم عيداً سعيداً وعمراً مديداً وكل عام وأنتم بخير.

.

يوم الفرح هذا العام كما هو فرح وابتهاج بالعيد السعيد فهو أيضا فرح وابتهاج لنجاتنا ونجاتكم أحبتي من هذه الجائحة التي غزت العالم من مشرقه إلى مغربة فالحمد لله كثيرا على سلامتنا وسلامتكم منه ونسأله السلامة في مقبل الأيام كما سلّمنا منه في ماضي الأيام، وندعو الله لإخواننا المصابين بعاجل الشفاء وتمام العافية.

.

يوم الفرح هذا فرح وابتهاج بما تحقق في هذه المَلْحَمَة الرائعة الجميلة ، التي سوف ترويها وتذكرها الأجيال ، حيث تآزر أبناء المملكة في جميع ربوعها مع مؤسسات الدولة وتعليماتها وحققوا الوعي، وأدركوا المسؤولية، فجسدوا اللُّحْمَة الدينية والوطنية، وحققوا تلاحما مثاليا.
الشكر بعد الله للقيادة الرشيدة الحكيمة لتوجيهاتها الكريمة ، السديدة، التي اهتمت بحياة الإنسان فبذلت الغالي والنفيس وقدَّمت كلما في وسعها لسلامة جميع من كان على ثرى هذه البلاد الغالية من المواطنين والمقيمين حتى أصبحت بفضل الله قدوة وأنموذجا يُقْتَفَى ومضرب المثل .
والشكر والثناء وصادق الدعاء موصول لمن ضحَّوا بأوقاتهم وراحتهم وهجروا بيوتهم ووثير فرشهم وهانيَ نومَهم ولذيذ طعامهم وشرابهم فغابوا عن أهليهم وأولادهم خدمة للمجتمع وحفاظا على صحة الجميع الذين أثبتوا جَدَارَةً عالية، وتفانياً في أداء واجبهم الديني والوطني فلهم منا خالص الشكر وأجمل الثناء وصادق الدعاء لما بذلوا وقدموا وضحوا، أعني الأطباء والممرضين ومن في حكمهم ممن تكامل معهم في أداء الواجب .
ان أنسى لا أنسى رجالَ امننا الذين لم تكن تضحيتهم بأقل شأنا من تضحية إخوانهم الأطباء والممرضين ومن في حكمهم فلقد كانوا بحق العين الساهرة على حراسة أمن الوطن والمواطن والمقيم على ثرى هذه البلاد الطاهرة .
لم يضجروا من لهيب الشمس الحارقة ولم يكترثوا لزخات المطر الباردة .
كما لا أنسى جنودنا البواسل الأبطال المرابطين في الثغر الجنوبي ، بل كل المرابطين والساهرين على حراسة أمن بلادنا الغالية المترامية الأطراف في شرقها وغريها ، وشمالها وجنوبها .
لكل هؤلاء وغيرهم من الجنود المجهولين المخلصين، ممن لم يعرفوا النوم الا لمم والراحة الا اسمْ لهم منا خالص الشكر وصادق الدعاء لما بذلوا وقدموا وضحوا وكل عام وأنتم جميعا يا أحبة ،أيها الابرار بخير وعافية)
( من العائدين ) ( تقبل الله طاعتكم ) (عيدكم مبارك)

التهنئة بهذه المناسبة السعيدة للقيادة الرشيدة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان أسأل الله أن يُديم عليهما الصحة والعافية، وأن يجزيهما خير الجزاء على ما يوليانه من عناية واهتمام للوطن والمواطنين ،وأن يمد في عمرهما ويبارك في عملهما، و يحفظهما بحفظه .
والتهنئة للشعب السعودي والأمة الإسلامية .
تقبلوا تحيتي وتهنئتي (من العائدين ” وكل عام وانتم بخير،” تقبل الله طاعتكم” عيدكم مبارك ” أعاده الله عليكم اعواما عديدة في صحة وعافية)

.

أبو هاشم / منصور ال هاشم

 

 

[ عدد التعليقات : 0 ] [ 886 مشاهدة مشاهدة ] [ مصطلحات ذات صلة: ] [ التصنيف : مقـالات وكـتاب ]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اخر الاخبار

الملك سلمان لسلطان عمان : علاقاتنا متميزة وأتمنى لكم التوفيق في خدمة مصالح العمانيين (447 مشاهدة)

البيرق : فهد التركي . أجرى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - يوم أمس الأربعاء اتصالاً هاتفياً ، بجلالة السلطان هيثم بن طارق بن تيمور ، سلطان عُمان. . ونوّه الملك سلمان خلال الاتصال ، بمستوى العلاقات المتميزة بين ... التفاصيل

التفاصيل

العقار والخدمات العامة



المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي للصحيفة بل تمثل وجهة نظر كاتبها

جميع الحقوق محفوظة لـ صحيفة البيرق 2014

المهاد الذكية

المهاد الذكية