عاجل

27 مارس، 2020

حدثني عن كورونا .. بقلم ✍ العمدهـ

البيرق :  ✍ العمده

.

@ تسلل كورونا إلى العالم دون أن نشعر به ، ولكن حين شعرنا بوجوده وجدنا أنفسنا نعيش في عالم فسيح تقيده الحواجز والجدران.

.

@ اختلفت الأهداف وتضاءلت الأمنيات وتركزت الطموحات في الحفاظ على الصحة وقتل الفراغ وهذه النعمتان تحديداً كنّا نجهل قيمتها وحقيقتها رغم تذكير الرسول الكريم لنا بها.

.

@ كورونا أعاد لنا ترتيب النعم وتعريف النقم وتصنيف الأمم .. وكتب بخط لا نراه وما زلنا نخشاه حقيقة ضعف الإنسان ، فكشف لنا قدرة الله سبحانه على اشغال العالم في أنفسهم بين عشية وضحاها.

.

@ أعاد تعريف المشهد السياسي ، ونشر لنا فصل جديد من فصول الصراع الشيوعي الرأسمالي الذي يهتم بالانتصار على حساب الجثث والإنسان.

.

@ كشف حقيقة الدول العظمى التي طوعت العلم لقتل واستعمار واستغلال البشر وبيعهم ان لزم الأمر فالمكاسب المالية والبراغماتية اولاً وأخيراً

.

@ تحولت الدول العظمى لقراصنة كمامات وأدوية و و أوراق حمامات ، ورمت بالرقي والتمدن خارج خارطة الاتحاد الأوروبي.

.

@ في حين حضر حفظ النفس في بلادي وغلبت مصلحة الإنسان بكل أطيافه وألوانه على لغة الأرقام و رؤوس الأموال , فأغلقت المنافذ ومنعت التجمعات و ألتزمت بالإنفاق على رعاياها داخل وخارج الوطن.

.

@ حين احتجنا للسلاح في مواجهة الأزمة كان الدين والإيمان مفتاح الأمل ، والعلم والعلماء جنود الوطن ، و الوعي والتعليم درع الأمة.

.

@ عاد الطبيب للواجهة والعلم للميدان وافتقد الآباء مدارس الأبناء واشتاقت الامهات لروتين الدراسة وصباح الأسرة الذي يحتضن تراتيل القرآن ومائدة الإفطار و بضع ريالات يلتقطها الأبناء قبل المغادرة

.

@ أعادت هذه الأزمة ترتيب الأولويات وتعريف الضروريات ، فارتقت بالأمنيات و طهرت الطموحات من شوائب التفاهات.

.

@ حين تنجلي هذه الأزمة علينا أن نفرق بين المال كرقم والإنسان كقيمة ، عن الوطنية كشعار و عن حب الوطن كسلوك وإلتزام ، عن التجارة كباب رزق والجشع كدناءة نفس ، عن العلم كشهادة والمتعلم كوعي.

.

@ علينا أن نشكر الله على نعمة الدين الذي به نتقوى ، و ندعوه أن يحفظ لنا هذا الوطن وحكامه بعيداً عن كل شر ، وأن يوفقنا للعمل على بناء أوطاننا بتعليم أبنائنا وتطوير ذاتنا والإخلاص في أعمالنا.

.

@ علينا أن نعمل على إسكان الناس في منازلهم ، وأن ندرك جيداً حقيقة عظمة الدول ورفعتها بعد هذه الأزمة ، يجب أن نعي أننا ننتمي لأرقى وطن وأطهر بقعة و أعظم أمة .

.

.

 

[ عدد التعليقات : 0 ] [ 400 مشاهدة مشاهدة ] [ مصطلحات ذات صلة: ] [ التصنيف : مقـالات وكـتاب ]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اخر الاخبار

توقيع مذكرة تفاهم لتسويق الانتاج الزراعي المحلي ببلجرشي (69 مشاهدة)

البيرق :  بلجرشي . وقع رئيس بلدية بلجرشي المهندس عوض القحطاني مذكرة تفاهم مع الجمعية التعاونية الزراعية ببلجرشي تهدف إلى إيجاد مقر لتسويق المنتجات الزراعية المحلية الموسمية وإيجاد الفرص للمزارع الوطني لتسويق منتجاته وفقاً للاشتراطات الصحية. وتأتي هذه المذكره في سياق  العمل على الإنتهاء من ... التفاصيل

التفاصيل

العقار والخدمات العامة



المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي للصحيفة بل تمثل وجهة نظر كاتبها

جميع الحقوق محفوظة لـ صحيفة البيرق 2014

المهاد الذكية

المهاد الذكية