عاجل

13 أكتوبر، 2019

زيارة بيتنا القديم … قصيدة للشاعر الاستاذ محمد سعيد العمري

البيرق : الشاعر الاستاذ محمد سعيد العمري

 

 

 

 

وأتـيــتُ مـنـــزلــنـا الـقــديـيـم أزوره
مــن بعـد طووول تــغـرب ٍ وغـيــاب ِ

 

يـحـدو الـحـنــينُ خُـطـاي نـحو بنـائـه
والـشـــوق أجـج نــاره يــســعـى بـي

 

ومـعـي شــويـهـاتـي تــؤنس وحدتي
والــدار قـــفـــرٌ مـــوصـــدُ الأبـــواب ِ

 

 

فـوقـفت أنـظـر والـدمـوع ســواكــبٌ
والحــزن يـمــلأ أضـلـعـي وثـيـــابـي

 

فـرأيـتـه مـازال يـــعـــلـو شــامـــخــاً
مــتــمــاســك الأركـــان والأعـــتـــاب ِ

 

 

وذكــرت عـهـداً قــد مـضــى وأحــبـةً
أيـام صــفـو شـبـابــنـا الـمــخــصـاب

 

 

فــســألـتـه والـقـلـب يــغـلـي حرقـةً
يادار أيييييين تـــفـــرقــوا أحــبـابـي

 

 

كــنـا بـســاحـك والســـرور يــعــمـنـا
لم نـشـك يــومـاً مـن أسـىً وغـيــاب ِ

 

 

يـادار هــل مـازلــت تـــذكــر عـهــدنا
أم قـد نسـيــت مــلامــح الأصـحــابِ

 

 

يــادار لــيـت الـدهـر يـرجــع ســاعــةً
لـنـعـــيـــد فــيـك مــراتـــع الأتـــراب ِ

 

 

ونعــيــد أيــام الـشـبــاب تـــوهــجــاً
أواااه يــاداراااااه أيــيــن شـــبــابـي

 

فـأجـابــني هـمـسـاً وكــان حـديـــثــه
مــابــيـــن شـــــوق للــقــا وعـــتــابِ

 

 

أسـرفــت فـي هـذا الغـياب ولم أكـن
يــومــاً أظــن بـــأن تــــغـــادر بــابـي

 

 

بـِنـتـم وكُـنـتـم لـي أهـيــل مـودتـي
وجـرعـت بــعـد رحيـلـكـم أوصــابـي

 

 

وأنا الـذي مـازلـت أحـفـظ عـهـدكــم
وأصـــون ذكــرى دونـــت بــرحــابـي

 

 

فصدى الحديث مُسامري في وحشتي
يـالـوعـتـي مـن بــعــدكـم وعـذابـي

 

تـبـقـى الـمنـازل إن عُـمـرنّ بـأهـلـها
وإذا تُـــركـــن فــمــؤذن ٌ بـــــخــراب ِ

 

 

 

 

 

[ عدد التعليقات : 0 ] [ 668 مشاهدة مشاهدة ] [ مصطلحات ذات صلة: ] [ التصنيف : بيرق القصيد والـشـعر ]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اخر الاخبار

العقار والخدمات العامة



المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي للصحيفة بل تمثل وجهة نظر كاتبها

جميع الحقوق محفوظة لـ صحيفة البيرق 2014

المهاد الذكية

المهاد الذكية