وثائق تاريخية

دعوة المواطنين للمشاركه بوثائقهم التاريخية في معرض دارة الملك عبدالعزيز بمناسبة اليوم الوطني

 

 

 

ضمن الفعاليات التي تقيمها دارة الملك عبدالعزيز احتفاء بمناسبة اليوم الوطني للمملكة العربية السعودية، واستمراراً لسياستها في التواصل مع الجمهور الذي ترجو منه المزيد من التفاعل مع معطياتها المتاحة، تعتزم الدارة إقامة معرض مفتوح لوثائق المواطنين الراغبين في عرض وثائقهم القديمة.

صرح بذلك معالي الدكتور فهد بن عبدالله السماري أمين عام دارة الملك عبدالعزيز، مشيراً إلى أن مناسبة اليوم الوطني تمثل وقفة نستلهم فيها من ماضينا العريق معاني نعتز بها، ونتطلع لتأكيدها، مؤكداً ما تمثله الوثيقة التاريخية من أهمية في معاينة التاريخ وقت حدوثه، وتأكيد أو نفي وقائع تاريخية كانت تعد من المسلمات، لذلك جاءت إقامة معرض (وثيقتي التاريخية) استكمالاً لمسار الدارة في الاهتمام بالوثائق التاريخية والعناية بها.

وقال معاليه: إن الدارة تدعو المواطنين ممن لديهم وثائق محلية إلى المشاركة في المعرض، على أن تكون الوثيقة المشاركة أصلية من داخل المملكة العربية السعودية، وأن يكون عمرها لا يقل عن ستين عاماً، وأن تحتوي على معلومات تاريخية.

واختتم معاليه تصريحه بالقول إن الدارة تلقى بشكل مستمر الدعم والتواصل من الجمهور بعرض ما لديهم من مقتنيات تاريخية مختلفة، مشيراً إلى أن الدارة سبق أن أقامت معرضاً عن تراث المملكة العربية السعودية المخطوط بالتعاون مع المواطنين الذين عرضوا ما لديهم من مخطوطات، ولقي المعرض صدىً واسعاً داخل الوطن وخارجه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock