ساحة الأدب والخواطر

الانثى والبحر – بقلم ترف التـمـيمي

البيرق – ترف التميمي

 

البحر والانثىنزلت البحر ..

خطوت على رماله بكل ثقة ..

توجهت الى موجه بكل تحدي …..

نعم سأقف ثابته امام قوته ..

فضعف جسدي .. لا يعني ضعف عزيمتي ..

اضرب ايها البحر !!

وستجد فيني القوة لصدك ..

اضرب سأرتد وأصمد ..

فلست َ اقوى من الحياة ..

اضرب وعلمني كيف اثبت ..

وكيف ابتسم من ضعفي ..

وكيف لاصراري ان يهزمك ..

*****

ليس العيب في ارواحنا..

انما العيب في نظرتنا لها !!

فلنحبها لكي تعطينا ..

ترف التميمي..

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1.  

    قراءة نقدية في قصيدة ترف

    بقدر ما تغوص في اعماق البحر لتجد صدفاته ومرجانه ولؤلوءه
    الا انك ومع الاسف لا تامن غدره مابين مده وجذره
    وهذا هو الجانب الذي ترمز اليه “ترف”في مشاركتها

    فالانثى كائن ” ضعيف “
    ولكنه قوى باصراره وعناده
    وبلغة المواجهه ، شجعت نفسها على خوض التجربه
    والصمود امام الموجة العاتيه
    رغم معرفتها واعترافها انها ضعيفه
    ولذلك
    نقول انها استعارت ضعف الانثى هنا للوقوف في وجه الطغيان الذي رمزت له بالبحر
    والبحر والانثى دلائل رمزية تبوح عن مكنونات نفسيه
    داخليه
    والصمود والمواجهه اماني داخليه

    بالتوفيق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock