بيرق القصيد والـشـعر

في اعين المارة غجرية ✍ شعر : خديجة سويفي .. الجزائر


البيرق :   شعر : خديجة سويفي

 

في أعين المارة

غجرية

تراقص الحلم دائما

في أعين المارة

ينحني سرب الحمام
على أغصان الشجر

يداعب الريح
شعرها
كشلال قداسة
أسود على كتفيها الظلام

في أعين المارة

قبل ان يبحروا
أبحرت في أعينها
مسافات
سوداء تستر العيوب
تودع الغروب
تقاسم فرحة الموت
وكأن
تلك العيون ياقوت

في أعين المارة

كانت مدائن غامضة
نوافذ وحدائق
تعيد حكايتي الساذجة

كل الشوارع بشكل إمرأة
تحصد حقلا
تحصد قمحا من أشعارها
تذبح كل ليلة
كلماتها
لتعطر كل جسد
فارق الحياة هنا

في أعين المارة
غجرية

تعانق السماء شعرها
وتزين النجوم جدائلها
وما الحضارة
إلا انت يا امرأة
و ما الحضارة
إلا إمرأة عاشقة

في أعين المارة 

كنت هناك
كقصيدة لا تقول وداع
يعطر عبق عطرها
الفؤاد
بلا مزاد
وتنظر للمارة
وتمضي ..بلا وداع

 

شعر:
خديجة سويفي
25/11/2018

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock